Google+ Followers

الأربعاء، 24 فبراير 2016

فيروز عليها الصلاة والسلام

وهذا الكم من المشاعر والشغف وانا بكتب عنها مالوش حدود .
حين قال الله لنا انه جعل في الارض خليفة له - مكنتش قادرة اصدقه او اصدق ان فيه صفات ربانية فى البشر ، في قلوب البشر ، فيروز خير مثال لصدق كلام الله .
فيروز فيها صفات ربانية - إلهية ، فيروز كالعظمة و الحب - تمنحك السكينة حين تسمع صوتها - مجرد صوت يمنحك كل هذا الحب والامل والسكينة - يمنحك الجمال الداخلى - كما لو كان هناك صلة قرابة بينها وبين الرب .. او ربما تجلى الله فيها !
او لعل فيروز نوع من الآلهه - لكن لا اعلم اى نوع هى من الآلهة !
اعتقد ان الله جميل - وها هو يتجلى لنا فى مخلوقاته الجميلة - فيروز احدهن .
سيصرخون وينزعجون من قولي هذا ! ولكن انا لا اهتم - ابدا .
فيروز - مجرد وجودها على الكوكب بيمنحنى بعض السلام والامان حتى حين توقفت عن الغناء - ولكن لازال الخوف والقلق اللذان اصبت بهم مؤخرا يجعلانى لا انتهي من التفكير في ماذا سيحدث فى الارض - وانا بالتحديد - لو اختفت فيروز وذهبت بعيدا الى السماء حيث مكانها الطبيعي بجانب الإله ؟!

فيروز - التى حين تغنى هى تكسونا وحين تتوقف تتركنا للبرد كما لو كانت تغنى لنا لا تغنى من اجل المال كما يفعل الاخرون !

أنسي الحاج قال عن فيروز - ان يتطلع إليك من صوتها اولئك الذين قسوت عليهم ، اسأت عليهم ، اسأت اليهم ، ينظرون اليك غافرين ..يزورك من صوتها من لم يعرف ان يدافع عن نفسه ، من لميجد صديقا ، من دام على دموعه ، يزورك المحروم وكرامته ، يزورك الطفل الذي لم يتعلم بعد ان يمشي ، لكنه يطير .
قال كمان عنها - ان بعض الاصوات سفينة وبعضها شاطىء وبعضها منارة ، وصوت فيروز هو السفينة والشاطىء والمنارة ، هو الشعر والموسيقى والصوت ، والاكثر من الشعر والموسيقى والصوت ، حتى الموسيقى تغار منه .

الوقوع فى حب فيروز مش سهل ابدا - التعلق بصوتها وبوجودها مش سهل .. ومش سهل كمان انى اتخيل عدم وجودها في يوما ما !

خيالي تاه تماما لما بعد الكون ما ينتهي والوجود يختفي - هيفضل صوت فيروز ومزيكتها مستمرة كصدى صوت "فيروز صوت يبقى بعد ان يفنى الوجود" .
تخيل معايا ان الكوكب اختفى فيه كل الكائنات وورق الشجر بيتساقط علشان هيختفى ايضا ومع كل دا بيصحبه صوت فيروز كخلفية لمشهد اختفاء الكائنات - يمكن اغنية "انا فزعانة" بمزيكتها ونبرة صوتها وهدوئها المميزين هيكونوا مناسبين للوضع والمشهد - او يمكن اغنية "اومن" اعتقد ان الاغنية هتكون انسب للمشهد ، هيفضل صوت فيروز خلفية لكل الحالات اللى على الاقل انا بمر بيها .
زى ما حياة جيفارا في خيالي وبالي دايما في كل الظروف والحالات اللى مريت وبمر بيها .

احيانا بنظر للامور بنظرة مختلفة - ايه المشكلة لو حطينا مكبرات صوت وشغلنا فيروز - حتى لما الاذان يبدأ بأصواتهم المنفرة لن تتوقف صوت فيروز - ربما الحل فى الموسيقى بشكل عام وصوت فيروز بشكل خاص .
ليه لا ؟! ربما الحرب بسوريا تنتهي بصوت فيروز - يصحوا على صوت فيروز ويناموا على صوت فيروز خصوصا اغنية (احكيلي احكيلي عن بلدي احكيلي - عن اهلي حكايي وعن بيتي حكايي وعن جار الطفولة حكايي طويلة ) يمكن بالحل دا تحن قلوب المقاتلين بسوريا ! او ليبيا او العراق - مين عارف ! لعل وعسى السلام ينتشر بالمنطقة الموبوئة على ايد ستنا فيروز .

فيروز فى قائمة هؤلاء الذين سأراهم فى العالم الاخر - مع جيفارا و بابا و نجيب محفوظ وفرانز كافكا و كونديرا و ريحانة الجباري .
فيروز تصلح لكل احوالك المزاجية ، في حالة الاكتئاب اللى مريت بيها وفى حالة سعادتى اللى بمر بيها و في حالة الوحدة اللى بنعيشها واللى هتطول معانا - فيروز شاركتنى كل حالاتى ، فيروز فريدة كالإله الوحيد البعيد - جميلة .

فيروز - كالسماء البعيدة - كالرب الوحيد .


عزيزتي فيروز جارة القمر - كيفك انتِ :)



هناك تعليق واحد: